الإثنين , 13 يوليو 2020
الرئيسية / Normal / داعش يرسل مسلحيه للغرب في قوارب المهاجرين

داعش يرسل مسلحيه للغرب في قوارب المهاجرين

تستعد القوات الخاصة البريطانية لإرسال فرق غواصين لتنفيذ عمليات على طول الساحل الليبي لتدمير السفن المستخدمة من قبل مهربي اللاجئين المتوجهين إلى أوروبا.

ويأتي الإجراء البريطاني بعد سلسلة من التصريحات لمسؤولين ليبيين تشير إلى أن مسلحين من تنظيم (داعش) يتم تهريبهم إلى أوروبا بوساطة عصابات تهريب المهاجرين غير الشرعيين في البحر المتوسط.

ويخشى محللو الاستخبارات الغربيون من أن يستغل مسلحو (داعش) الأزمة المتنامية للمهاجرين من بلدان مزقتها الحروب في شمال إفريقيا للصعود على قوارب المهاجرين رغم أنها رحلات محفوفة بالمخاطر.

اجتماع وزاري

وياتي الحديث عن احتمال تهريب إرهابيين إلى دول أوروبا ، قبيل اجتماع وزاري حاسم غدا الإثنين للاتحاد الأوروبي للنظر في خطط لتنفيذ غارات جوية وبحرية تخضع لموافقة الأمم المتحدة ضد مهربي البشر في ليبيا.

ويشار إلى أن نحو 60 ألف شخص الوصول إلى أوروبا خلال العام الجاري بحسب تقديرات الأمم المتحدة. وفي تحقيق استقصائي أجرته (بي بي سي) ويذاع اليوم الأحد، قال عبد الباسط هارون المستشار في الحكومة الليبية المعترف بها دوليا إن المهربين يُخبئون المسلحين في القوارب الممتلئة بالمهاجرين.

وكان رئيس الهيئة العامة للإعلام والثقافة والآثار في الحكومة الليبية المؤقتة الدكتور عمر حسن القويري، حذر يوم الأربعاء الماضي، من جانبه من وصول تنظيم (داعش) الإرهابي إلى إيطاليا وأوروبا عبر قوارب المهاجرين غير الشرعيين.

وقال القويري  في مقابلة أجرتها معه وكالة الأنباء الايطالية (انسا) إن مراكب المهاجرين من أفريقيا ستحمل معها خلال الأسابيع القليلة القادمة إرهابيين من (داعش) إلى إيطاليا.

وتابع قائلا: “إنه وفقا لمعلومات موثوقة لدى الحكومة والجيش الليبي، فإن إيطاليا ومالطا سيتأثران بعمليات إرهابية محتملة”، مؤكدا على ضرورة أن يتم تسليح الجيش الليبي تسليحا جيدا لجعله قادرا على مكافحة الهجرة غير الشرعية في البر وفي البحر.

ويقول بعض المهربين في ليبيا إن تنظيم (الدولة الإسلامية) يسمح لهم بمواصلة عملهم في تهريب المهاجرين مقابل الحصول على نسبة خمسين بالمئة من الأموال التي يحصلون عليها. وكانت وكالة الحدود الأوروبية حذرت في وقت سابق هذا العام من أن مقاتلين أجانب يستخدمون طرق تهريب غير تقليدية للوصول إلى أوروبا.

المفوضية الأوروبية

ومن جانبها، كانت المفوضية الأوربية قدمت خطة جديدة لمواجهة أزمة تدفق المهاجرين إلى بلدان الاتحاد الأوربي، بما فيها مقترح مثير للجدل بشأن توزيع المهاجرين على شكل حصص بين دول الاتحاد.
وتحث المفوضية دول الاتحاد الأوربي على التعاون في تحمل عبء مواجهة أزمة اللاجئين.

وتواجه إيطاليا واليونان زيادة كبيرة في عدد المهاجرين القادمين عبر البحر المتوسط، وتكافح الدولتان من أجل التغلب على هذه المشكلة.

وكان السفير الليبي لدى الأمم المتحدة إبراهيم الدباشي قال الأسبوع الماضي إن بلاده سترفض محاولة الاتحاد الأوروبي الحصول على دعم الأمم المتحدة لاستخدام القوة العسكرية ضد مهربي البشر في البحر المتوسط.

تنظيم جيد

إلى ذلك، نقل تقرير لصحيفة (ميل أون صنداي) البريطانية اليوم الأحد عن كلام عميل مزدوج كان أفشى أسراراً عن تنظيم القاعدة إلى جهاز الاستخبارات الداخلي (MI5) ويعمل حالياً كمستشار أمني قوله في ذات برنامج (بي بي سي) إن تنظيم (القاعدة) منظم بشكل جيد لتنفيذ عمليات تهريب مسلحيه مع موجات المهاجرين.

ويضيف المستشار الأمني انه يعرف شقيقين مصريين وصلا إلى إيطاليا من ميناء مدينة سرت الليبية، وهما قبل ذلك أمضوا أسبوعاً من ” التعليم الديني” لضمان عدم وقوعهم في إغراءات قبل أن يرافقا في رحلتهم عدداً من المهاجرين الذين كانوا “شديدي التدين ويجيدون اللغتين الإيطالية والفرنسية”.

ويضيف العميل المزدوج السابق: “حقيقة الأمر هي أن داعش يقوم بتنفيذ مشروعة بتهريب المصريين والجزائريين والتونسيين والسوريين من خلال موقعه الاستراتيجي في مدينة سرت الليبية”.

شاهد أيضاً

ميدل إيست آي: تركيا تتوعد الذين هاجموها في قاعدة الوطية الليبية بالرد

قال الكاتب التركي رجب سويلو إن أنقرة غاضبة من هجوم السبت الذي استهدف قاعدة الوطية …