الأحد , 16 مايو 2021
الرئيسية / مقالات / تقرير أوروبي يدعو إلى دعم اللامركزية وحكومة الوفاق ووحدة التراب الليبي

تقرير أوروبي يدعو إلى دعم اللامركزية وحكومة الوفاق ووحدة التراب الليبي

نشر المجلس الأوروبي للشؤون الخارجية تقريرا تناول الوضع الليبي بعد القضاء على داعش في سرت وسبل الوصول إلى السلام في ليبيا.

وقد خلص التقرير، الذي أعده الباحثون حيدر الخوي وإيلي جيرانماييه وماتيا توالدو إلى أن تنظيم داعش قد خسر خسارة كبيرة في ليبيا، ودون خطة سياسية واضحة لإدارة المرحلة ما بعد داعش فإن الانتصارات العسكرية ستضيع سريعا، ما سيجعل البلد ساحة للصراعات والتطرف، وهو أمر قد يهدد أمن أوروبا خاصة مع نية الإدارة الأمريكية الجديدة لبذل مجهودات أقل من سابقاتها في دعم الاتفاقات السياسية. وحسب التقرير، فالدول الأوروبية مدعوة إلى الانخراط في التحالف الدولي والإقليمي الداعم للاتفاق السياسي الحاصل برعاية الأمم المتحدة، وفي جزء منه بالوسائل الاقتصادية المتاحة. كما يجب عليها التركيز على جهود إعادة الإعمار في بنغازي وسرت.

ويقدم التقرير توصيات أهمها تقوية السند السياسي لحكومة السراج من خلال الوساطات الثنائية والمتعددة مع مختلف الأطراف السياسية في ليبيا، وذلك من أجل دعم جهود الوحدة الوطنية. كما دعا التقرير إلى مساعدة الليبيين من أجل بناء دولة لامركزية، وذلك بتحويل التصرف في الأموال من الحكومة المركزية إلى البلديات وتشجيع التنسيق والتكوين في الحوكمة الرشيدة، إضافة إلى تطوير مهارات الموظفين والعاملين الليبيين في أوروبا. وأشار التقرير إلى ضرورة دعم “مصالحة عميقة” بين الليبيين، وذلك بتوفير الدعم اللوجستي أو تبني مسارات مصالحة سابقة في دول أخرى مثل اسبانيا وبلغاريا، مضيفا أن على الدول الأوروبية الضغط على الفاعلين في غرب ليبيا وجنوبه من أجل اتفاق عسكري. وأوصى التقرير الدول الأوروبية بضرورة إعطاء أهمية لاتفاق اقتصادي يضمن ليبيا موحدة، مشددا على ضمان عودة آمنة للنازحين من مدنهم وخاصة سرت وبنغازي وعلى توفير المساعدات الإنسانية، وهي أولوية بالنسبة لسكان هذه المدن ولكل ليبيا. كما طالب التقرير بالتنسيق مع القوى الإقليمية وروسيا من خلال الأمم المتحدة من أجل إيجاد حل برعاية أممية كما تم خلال السنتين الفارطتين.

شاهد أيضاً

وزير الحكم المحلي يتفقد منفذ رأس إجدير الحدودي

قام وزير الحكم المحلي والوفد المرافق له، رفقة رؤوساء الأجهزة الأمنية والخدمية ببلدية زوارة، بزيارة …