الأربعاء , 18 سبتمبر 2019
الرئيسية / مقالات / “كتيبة ابوبكر الصديق” تؤكد الافراج عن سيف الاسلام القذافي وخروجه من الزنتان

“كتيبة ابوبكر الصديق” تؤكد الافراج عن سيف الاسلام القذافي وخروجه من الزنتان

اصدرت كتيبة “ايو بكر الصديق” بيانا، اليوم السبت، اكدت فيه الافراج على سيف الاسلام القذافي واخلاء سبيله طبقا لقانون العفو العام الصادر من قبل البرلمان الليبي، وذلك عقب مراسلات من وزير العدل بالحكومة المؤقتة ومطالبة وكيل الوزارة بضرورة الافراج عن نجل القذافي. وشددت الكتيبة على ان سيف الاسلام حر طليق وخرج من مدينة الزنتان منذ يوم امس الجمعة 9 يونيو 2017 الموافق لـ14 رمضان 1438 هجري.

وأكد مصدر مقرب من سيف الإسلام، لـCNN، أنه تم إطلاق سراحه، الجمعة، لكنه رفض الكشف عن مكانه الحالي، مرجعا ذلك إلى “مخاوف أمنية”. وردا على سؤال حول ما إذا كان سيف الإسلام يأمل في لعب دور سياسي في مستقبل ليبيا، قال المصدر: “دعونا لا نتطرق لهذا الأمر في الوقت الحالي”.

كما قال العقيد العجمي العتيري (آمر كتيبة ابو بكر الصديق) علي صفحة الكتيبة بالفيس بوك: “بسم الله الرحمن الرحيم… والصلاة والسلام على سيدنا محمد النبي الكريم… اما بعد… نؤكد انا العقيد العجمي العتيري أمر كتيبة أبوبكر الصديق خبر إطلاق صراح السيد سيف الإسلام معمر القذافي وقد غادر مدينة الزنتان من يوم الجمعة 14 رمضان تطبيقا لقانون العفو العام وانا أتحمل كافة مايترتب على هدا أمام القانون”. هذا ولم يظهر سيف الإسلام القذافي علانية منذ عام 2014 عندما ظهر في فيديو خلال جلسة محاكمة، وفقا لما ذكرته منظمة “هيومن رايتس ووتش”، وما زال سيف الإسلام مطلوبا من المحكمة الجنائية الدولية بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

شاهد أيضاً

إيطاليا تقبض على 3 رجال للاشتباه في تعذيبهم مهاجرين بليبيا

أمر ممثلو الادعاء في إيطاليا، الاثنين، بالقبض على ثلاثة أشخاص؛ للاشتباه في أنهم عذبوا مهاجرين …