الخميس , 22 أغسطس 2019
الرئيسية / مقالات / عقيد ليبي: نجل حفتر يعتقل قيادات عسكرية

عقيد ليبي: نجل حفتر يعتقل قيادات عسكرية

قال الضابط في رئاسة الأركان الليبية في طرابلس، العقيد عادل عبد الكافي، إن اللواء المتقاعد خليفة حفتر يشنّ “حملة اعتقالات تنفذها الكتيبة 106 التي يقودها ابنه صدام للقبض على قيادات عسكرية في الشرق”.

وأشار عبد الكافي، في تصريحات لـ”العربي الجديد”، اليوم السبت، إلى أن “من بين القيادات العسكرية المقبوض عليهم مؤخراً، نائب رئيس المخابرات العامة: اللواء أحمد العريبي، ومدير مكتب حفتر للعلاقات الخارجية العميد فتحي حسونة ومدير إدارة التوجيه المعنوي، اللواء هاشم بورقعة العقوري ووزير الداخلية الأسبق، العقيد يونس القهواجي، إضافة إلى قيادات أخرى لم يتم الكشف عنها”.

وقال الضابط الليبي إن حفتر وضع هذه القيادات في قائمة سماها قائمة “الخونة“، نظرا لرفض بعضهم لعمليات الفساد والاغتيالات التي يقوم بها أبناء حفتر في المنطقة الشرقية”، مشدداً على أن “هذه الاعتقالات موثقة، وأكدتها لنا مصادر عسكرية خاصة هناك، والسيارات التي اختطفت كل هؤلاء تابعة لكتيبة صدام حفتر”.

ونقل العقيد الليبي عمن وصفها بـ”مصادر موثوقة”، قولها إنه “يوم الخميس الماضي قامت قوات حفتر في سرية تامة باستدعاء رئيس أركان القوات التابعة لحفتر، اللواء عبدالرازق الناظوري للتحقيق معه، دون معرفة الاتهامات، وأنه لم يخرج حتى الآن”.

وحول أسباب هذه الاعتقالات، قال عبد الكافي: “السبب هو قيام بعض هذه القيادات المقبوض عليهم، وخاصة اللواء العريبي، بالتواصل مع الأمم المتحدة وتسريب معلومات وأدلة لجهات دولية عن تورط حفتر وأبنائه في عمليات اغتيال وفساد في الشرق، بهدف إطاحة حفتر الذي استفرد بالقوات هناك”.

 

شاهد أيضاً

مساع للحل في ليبيا وإصرار حكومي على استبعاد حفتر

فيما تتواصل المساعي الدولية الرامية إلى إيجاد حل للأزمة الليبية، يصر مسؤولون في حكومة الوفاق …