الإثنين , 6 أبريل 2020
الرئيسية / مقالات / قتيلان بقصف لقوات حفتر على مناطق سكنية بطرابلس

قتيلان بقصف لقوات حفتر على مناطق سكنية بطرابلس

قالت قوات بركان الغضب التابعة لحكومة الوفاق الليبية، إن شخصين قتلا الاثنين، في قصف لقوات حفتر على مناطق سكنية بمنطقة عين زارة جنوبي العاصمة طرابلس.

وأعلنت في بيان على حسابها بفيسبوك عن “مقتل السيدة لطفية عبدالقادر بالراشد -42 سنة- و ابن اختها سالم فرج السماح -55 سنة- جراء سقوط قذائف أطلقتها مليشيات حفتر على منزلهم بمنطقة عين زارة، و بذلك يصل عدد الضحايا إلى 5 قتلى و6 جرحى منذ الإعلان الخادع للناطق باسم مجرم الحرب حفتر عن وقف كاذب لإطلاق النار”.

من جهة أخرى، قصفت قوات حفتر مطار معيتيقة الدولي في العاصمة طرابلس. دون أن يبلغ عن إصابات.

وكانت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية، أعلنت الأحد، أن مليشيات خليفة حفتر هاجمت محور عين زارة جنوبي طرابلس، رغم إعلانها السبت الموافقة على هدنة إنسانية.

وقال مصطفى المجعي، الناطق باسم المركز الإعلامي لعملية “بركان الغضب”، إن “اشتباكات تجري بمحور عين زارة جنوبي العاصمة بعد هجوم نفذته مليشيات حفتر، رغم قبولها بالهدنة الإنسانية”، للتركيز على جهود مكافحة “كورونا”.

وأضاف أن “قوات الوفاق تتعامل مع المليشيات المهاجمة، التي تُكرر مرة أخرى خرق وقف إطلاق النار والهدنة المُطالب بها أمميا”.

ولفت المجعي إلى أن “أصوات المدفعية التي تُسمع من حين لآخر، هي رد من قوات الوفاق على مصادر النيران التي تستهدف الأحياء المدنية باستمرار”.

والأحد، دعا الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، الأطراف كافة في ليبيا إلى “توحيد جهودها لمواجهة التهديد الذي يشكله كورونا، وضمان وصول المساعدات الإنسانية في جميع أنحاء البلاد دون عوائق”.

وقبل أيام، دعا كل من الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وهولندا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة والجزائر، كافة أطراف النزاع الليبي إلى هدنة إنسانية لمساعدة الحكومة في مواجهة كورونا.

شاهد أيضاً

ليبيا تعلن عن أول حالة وفاة بفيروس كورونا

أعلن المركز الوطني لمكافحة الأمراض، الخميس، عن تسجيل أول حالة وفاة بسبب فيروس كورونا في …