الإثنين , 19 أبريل 2021
الرئيسية / مقالات / وليامز: تواصلت مع النائب العام حول «مزاعم رشوة» أشخاص بملتقى الحوار الليبي

وليامز: تواصلت مع النائب العام حول «مزاعم رشوة» أشخاص بملتقى الحوار الليبي

أعلنت الممثلة الخاصة بالإنابة ستيفاني وليامز، إحالة التقارير التي تتحدث عن وجود «مزاعم رشوة» في ملتقى الحوار السياسي الليبي، إلى فريق الخبراء التابع للأمم المتحدة، مضيفة أن البعثة تواصلت مع القائم بأعمال النائب العام الليبي لمعالجة هذه المسألة.

ويينما طمأنت وليامز المشاركين في ملتقى الحوار السياسي الليبي، أنه «بمجرد توفر أية معلومات فيما يتعلق بهذه المزاعم ستكونون أول مَن يطلع عليها»، لكنها أكدت أن هذه الأفعال «إذا ثبت حدوثها»، يمكن أن تشكل «عرقلة للعملية السياسية وقد يخضع المعرقلون للعقوبات».

وشددت على أن البعثة لا تتسامح مع استخدام «خطاب الكراهية والتحريض على العنف» الذي يستهدف أعضاء ملتقى الحوار السياسي الليبي»، مشددة على أن البعثة قامت بالرصد والتبليغ عن عدد من هذه المنشورات ليتم حذفها وستواصل القيام بذلك، وفق بيان أصدرته البعثة الإثنين.

جاء ذلك بالتزامن مع عقد بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، الإثنين، الاجتماع الافتراضي الأول من الجولة الثانية لمنتدى الحوار السياسي الليبي، بحضور وليامز، وأعضاء الملتقى الليبيين.

فيما أعلنت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، استئناف الجولة الثانية من ملتقى الحوار السياسي الليبية غدًا الأربعاء «للسماح للمشاركين بدراسة خيارات الاختيار المقدمة في اجتماع اليوم (الإثنين)».

وقالت البعثة إن الجولة الثانية لملتقى الحوار السياسي الليبي مخصصة لـ«مناقشة معايير اختيار الجهات التنفيذية الموحدة للفترة التحضيرية السابقة للانتخابات».

ورحبت رئيسة البعثة، ستيفاني وليامز في كلمتها الافتتاحية للاجتماع، بالتقدم المحرز في الجولة الأولى للملتقى التي عُـقدت في تونس خلال الفترة من 9 إلى 16 نوفمبر الجاري، «لا سيما الاتفاق التوافقي على خارطة طريق للفترة التحضيرية وتحديد موعد للانتخابات الوطنية التي ستجرى في 24 ديسمبر 2021».

شاهد أيضاً

رئيس وزراء ليبيا السابق يعلن تدشين حزب جديد خلال أسبوعين

أعلن رئيس وزراء ليبيا الأسبق، رئيس مجموعة العمل الدولية لأجل ليبيا، عمر الحاسي، أنهم بصدد …