الخميس , 4 مارس 2021
الرئيسية / مقالات / 32 عاما على “لوكربي”.. وزير العدل الأميركي يعتزم توجيه تهم جنائية لضابط ليبي سابق

32 عاما على “لوكربي”.. وزير العدل الأميركي يعتزم توجيه تهم جنائية لضابط ليبي سابق

ذكرت وسائل إعلام أميركية أن وزير العدل الأميركي ويليام بار يعتزم توجيه تهم جنائية اليوم الاثنين إلى ضابط استخبارات ليبي سابق في قضية تفجير “لوكربي” الذي خلف 270 قتيلا عام 1988 معظمهم أميركيون، وستطالب واشنطن بترحيله إلى الأراضي الأميركية تمهيداً لمحاكمته.

وأفادت شبكة “سي إن إن” (CNN) بأن الوزير بار يعتزم توجيه التهم إلى ضابط استخبارات ليبي سابق في قضية تفجير الطائرة الأميركية في أجواء لوكربي.

ونقلت الشبكة الأميركية عن 3 مسؤولين مطلعين على الملف، أن الضابط السابق في المخابرات الليبية، أبو عقيلة مسعود، سيتهم بسبب دوره في تفجير الطائرة.

وكان تقرير لمجلة “وول ستريت جورنال”(The Wall Street Journal)، أشار إلى أن واشنطن ستطالب بترحيل الضابط المحتجز لدى السلطات الليبية، إلى الأراضي الأميركية، لمحاكمته أمام محكمة فدرالية.

يذكر أن اليوم الاثنين يوافق الذكرى الـ32 لحادثة تفجير الطائرة الأميركية فوق قرية لوكربي في إسكتلندا، عندما كانت في رحلة من لندن إلى نيويورك.

وكان المواطن الليبي عبد الباسط المقرحي هو الوحيد الذي أدين عام 2001 في جريمة تفجير الطائرة، قبل وفاته بمرض السرطان عام 2012.

شاهد أيضاً

«الليبية للإعلام المستقل»: نرفض التضييق على عمل الصحفيين من قبل مكتب دبيبة

دانت «المنظمة الليبية للإعلام المستقل» ما يتعرض له الصحفيون من «تضييق» على عملهم من قبل …