الخميس , 4 مارس 2021
الرئيسية / مقالات / انتخابات لمجالس 4 بلديات تابعة لحكومة الوفاق.. وإشادة دولية

انتخابات لمجالس 4 بلديات تابعة لحكومة الوفاق.. وإشادة دولية

أعلنت اللجنة المركزية لانتخابات المجالس البلدية في ليبيا الخميس، نسب المشاركة في انتخابات اختيار 4 مجالس بلدية، هي “سواني بن آدم” و”حي الأندلس” و”قصر الأخيار” و”زليتن” التابعة لحكومة الوفاق الليبية.

وقالت اللجنة عبر صفحتها الرسمية بالـ”فيسبوك”، إن زليتن سجلت نسبة مقترعين من الرجال بلغت 84% بينما عدد المقترعات فيها بلغ 16%، فيما سجلت منطقة سواني بن آدم عدد مقترعين من الرجال بنسبة 71% والنساء بنسبة 29%، أما منطقة قصر الأخيار فكان المقترعون الرجال فيها 80% والنساء 20%، وأخيرا حي الأندلس الرجال فيها 74% والنساء 26%، فيما سيعلن عن النتائج خلال الساعات القليلة القادمة.

وافتتحت مراكز الاقتراع أبوابها أمام الناخبين، اليوم، في 4 بلديات بالمنطقة الغربية والمنطقة الوسطى من البلاد.

من جهتها، رحبت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، الخميس، بأول عملية انتخابية في 2021 لانتخاب عمداء جدد للمجالس البلدية في ليبيا.

ونقل البيان إشادة المبعوثة الأممية بالإنابة إلى ليبيا، ستيفاني وليامز “بإرادة الشعب الليبي في ممارسة حقوقه الديمقراطية”.

وأجرت ليبيا خلال عامي 2019 و2020 انتخابات عمداء 31 بلدية إضافة إلى 4 بلديات اليوم، وفق رئيس اللجنة المركزية لانتخابات المجالس البلدية، سالم بن تاهية‎.

ويبلغ عدد البلديات في عموم ليبيا 116 بلدية مسجلة في وزارة الحكم المحلي، يقع بعضها تحت سيطرة حكومة الوفاق وأخرى تحت موالين للواء المتقاعد، خليفة حفتر، ويحكمها عسكريون.

واللجنة المركزية مختصة في اتخاذ الإجراءات اللازمة للانتخابات الخاصة بالمجالس البلدية والتحضير لها بما يضمن نزاهتها وحريتها، وتتبع للوفاق.

وأجريت في 2013، أول انتخابات بلدية بعد الإطاحة بالزعيم الراحل معمر القذافي، وسط محاولات دولية لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية التي تشهد صراعا مسلحا توقف قليلا مع توصل أممي لاتفاق بشأن وقف إطلاق النار بين القوات الحكومية المعترف بها دوليا ومليشيات حفتر التي تنازع الحكومة على السلطة منذ سنوات.

شاهد أيضاً

«الليبية للإعلام المستقل»: نرفض التضييق على عمل الصحفيين من قبل مكتب دبيبة

دانت «المنظمة الليبية للإعلام المستقل» ما يتعرض له الصحفيون من «تضييق» على عملهم من قبل …