الإثنين , 18 أكتوبر 2021
الرئيسية / مقالات / المشري: ليبيا تمرّ بأزمة ثقة وهناك ضرورة لاستفتاء على مسودة الدستور

المشري: ليبيا تمرّ بأزمة ثقة وهناك ضرورة لاستفتاء على مسودة الدستور

أكد رئيس المجلس الأعلى للدولة في ليبيا خالد المشري أنّ السلطة التنفيذية الموحدة لم تستطع أن تفرض سلطتها على كامل الأراضي الليبية، والمؤسسات العامة ما زالت منقسمةً انقساماً حاداً.

المشري وفي حديثٍ خاصٍ لـ”التلفزيون العربي”، الثلاثاء، حذر من أنّ “ليبيا تمر بأزمة ثقة بين كل الأطراف، والمؤسسة العسكرية الليبية شهدت انكساراً ثم انهياراً، وهي الآن بحاجة إلى عملية ترميم وبناء من جديد طبقاً للمعايير الدولية”.

وقال إنّ “هناك من يريد أن يفصّل القواعد الدستورية على قياس أشخاص بعينهم في ليبيا”، مشدّداً على ضرورة إجراء استفتاء على مسودة الدستور، رغم وجود ملاحظات عليها، “كي يقول الشعب الليبي كلمته”.

واعتبر المشري أنّ عدم إجراء الاستفتاء على المسودة “يضع علاماتِ استفهامٍ حول حيادية رئيس المفوضية العليا للانتخابات”، مشيراً إلى أنّ هذا الاستفتاء لا يتعارض مع التصويت على الانتخابات المقبلة، المحددة في ديسمبر/كانون الأول المقبل.

وحول ملف القوات الأجنبية الموجودة في ليبيا، شدّد المشري على أنه لا يمكن مقارنة الوجود العسكري التركي بالمرتزقة الأجانب، واعتبر أنّ فرنسا ليس لديها تحفظٌ على الوجود التركي وإنما تتحفظ على الوجود الروسي.

وقال المشري إنّ اللواء المتقاعد خليفة حفتر “متمردٌ على كل السلطات، ويرى في نفسه حاكماً مطلقاً، ومن هنا يوجد تخوف على نزاهة الانتخابات”.

ورأى أنّ “الشعب الليبي لديه وعيٌ سياسيٌ متقدمٌ نتيجة التجربة التي خاضها، وسوف يقول كلمته في العملية الانتخابية”، كاشفاً عن السعي لأن تكون هناك ضمانات دولية لحيادية الانتخابات في جميع المناطق.

واعتبر رئيس المجلس الأعلى للدولة في ليبيا أنّ الأسابيع القليلة المقبلة “حاسمة” بالنسبة لمستقبل ليبيا، محذراً من أنّ “كثرة التدخلات الأجنبية تمنع التوافق”، كاشفاً عن سعيه لعقد لقاء قريب في ليبيا بين الأطراف الليبية.

شاهد أيضاً

يونيفيرستي وورلد نيوز: هذه هي معاناة أساتذة الجامعات في ليبيا وعدد من الدول العربية

 تناول تقرير إخباري نشره موقع “يونيفيرستي وورلد نيوز” المعني بمتابعة أخبار التعليم العالي الظروف الصعبة …