الجمعة , 3 فبراير 2023
الرئيسية / مقالات / المستشارة الخاصة للأمم المتحدة: الانتخابات هي الحل لأزمة المشروعية في ليبيا

المستشارة الخاصة للأمم المتحدة: الانتخابات هي الحل لأزمة المشروعية في ليبيا

قالت المستشارة الخاصة للأمم المتحدة إلى ليبيا ستيفاني وليامز إن الانتخابات هي الحل لأزمة المشروعية في ليبيا، مشددة على ضرورة رسم خارطة طريق نحو إجرائها.

وفي ما يتعلق بالاجتماع الأخير الذي جمع بين المكونات الليبية، قالت وليامز للجزيرة إن المكونات الليبية تقدمت بطلبات محددة، وما طلبناه هو إرساء الإطار الدستوري.

وأضافت وليامز “ما طلبناه من الأطراف الليبية التي اجتمعنا معها في جنيف هو حل الثغرات العالقة وإرساء إطار دستوري يرسم خارطة طريق نحو الانتخابات”.

وقالت “لن أتحدث عن ترشيح أي شخص والأمر يعود للشعب الليبي لأن يختار ممثليه”، مبينة أن “الوقت قد حان لترك الخلافات السياسية جانبا وإعادة رسم خريطة لإجراء الانتخابات”.

وكان المجلس الرئاسي في ليبيا أعلن قبل يومين خطة لحل أزمة الانسداد السياسي في البلاد، تشمل الحفاظ على وحدتها وإنهاء الانقسام، داعيا إلى إجراء مشاورات عاجلة مع الأطراف السياسية لتحقيق التوافق على تفاصيل الخطة.

من جانب آخر، رأت وليامز أن الإخفاق في تلبية احتياجات المواطنين سيغذي الاحتجاجات التي انطلقت خلال الأيام الماضية، مؤكدة أن “ما رأيناه في ليبيا من مظاهرات هو نداء صارخ من الشعب الذي كان يطالب بالانتخابات”.

ويشهد عدد من المدن في غرب ليبيا وشرقها وجنوبها مظاهرات تطالب برحيل جميع المؤسسات السياسية القائمة وإجراء الانتخابات من دون أي تأخير.

شاهد أيضاً

لماذا فشلت ليبيا باسترداد أملاكها بالخارج؟.. أفريقيا الوسطى ستبيعها بالمزاد

أثارت الأنباء الواردة عن قيام جمهورية أفريقيا الوسطى بعرض أملاك دولة ليبيا هناك للبيع في …