الثلاثاء , 27 فبراير 2024
الرئيسية / مواضيع متميزة / 2.5 طن من اليورانيوم.. الذرية الدولية تتبع مصير مادة نووية اختفت في ليبيا

2.5 طن من اليورانيوم.. الذرية الدولية تتبع مصير مادة نووية اختفت في ليبيا

أفادت الوكالة الدولية للطاقة الذرية -أمس الأربعاء- باختفاء نحو 2.5 طن من اليورانيوم الطبيعي من موقع في ليبيا، وأعلنت أنها ستجري عمليات تحقق بشأن مصير هذه المادة النووية.

وقد اكتشف مفتّشو الوكالة خلال زيارة أجروها الثلاثاء “أن 10 حاويات تحوي نحو 2.5 طن من اليورانيوم الطبيعي على شكل مركّز اليورانيوم (الكعكة الصفراء) لم تعد موجودة في الموقع الذي كانت السلطات قد أعلنت عنه”.

وجاء ذلك في تقرير أعدّه المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي، للدول الأعضاء في الوكالة.

وأوضحت الوكالة أنها ستجري عمليات تحقق “إضافية”، من أجل “تبيان ظروف اختفاء هذه المادة النووية ومكان تواجدها حاليا”. ولم يعط التقرير أي تفاصيل بشأن الموقع المشار إليه.

وكانت ليبيا قد تخلّت عام 2003 عن برنامجها لتطوير الأسلحة النووية، في عهد الزعيم السابق معمّر القذافي الذي أطيح به في 2011.

وتشهد ليبيا أزمة سياسية كبرى، إذ تتنافس حكومتان على السلطة، إحداهما في العاصمة طرابلس (غرب) برئاسة عبد الحميد الدبيبة معترف بها من قبل الأمم المتحدة، والأخرى في سرت (وسط) برئاسة فتحي باشاغا يدعمها المشير خليفة حفتر، الرجل القوي في الشرق الليبي.

شاهد أيضاً

البرلمان الليبي يطالب سفراء الدول الداعمة لإسرائيل بمغادرة البلاد “فورا”

طالب مجلس النواب الليبي -اليوم الأربعاء- سفراء الدول الداعمة لإسرائيل بمغادرة البلاد فورا، كما هدد …