الإثنين , 26 فبراير 2024
الرئيسية / مقالات / المشري يصف قرار إيقاف باشاغا بـ«العبث السياسي».. ويدعو مجلس النواب للاتفاق على خارطة طريق «واضحة»

المشري يصف قرار إيقاف باشاغا بـ«العبث السياسي».. ويدعو مجلس النواب للاتفاق على خارطة طريق «واضحة»

دعا رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري، اليوم الثلاثاء، مجلس النواب إلى الاتفاق مع مجلس الدولة على «خارطة طريق واضحة» تؤدي إلى الانتخابات في ظل حكومة موحدة صغيرة لإجراء الانتخابات، وإنهاء المرحلة الانتقالية، وحض البرلمان عن الكف عما وصفه بـ«إسهاب إصدار قوانين وتشريعات لا تتطلبها المرحلة الحالية»

وجاءت دعوة المشري في أعقاب تصويت مجلس النواب بالأغلبية على إيقاف رئيس الحكومة المكلفة من قبله، فتحي باشاغا، وإحالته إلى التحقيق، وتكليف وزير المالية، أسامة حماد، تسيير مهام رئاسة الحكومة، إضافة إلى وزارة المالية، وفق بيان صادر عن الناطق باسم المجلس، عبدالله بليحق.

ووصف المشري في سلسلة تغريدات على حسابه بموقع «تويتر» قرار مجلس النواب بـ«العبث السياسي»، وقال: «يستمر مجلس النواب في عبثه السياسي، فبعد قيامه بحجب الثقة عن حكومة الوحدة الوطنية دون التشاور مع المجلس الأعلى للدولة، وعدم اعتماده لميزانية عامة للدولة الأمر الذي جعل حكومة الوحدة الوطنية تصرف الأموال وتستخدمها بلا رقيب ولا حسيب».

وأضاف: «وبعد قيامهم أيضًا بتكليف فتحي باشاغا رئيسًا لحكومة جديدة واعتماد حكومته بصورة غير شفافة، ها هو الآن يصدر قرارًا بإيقافه بطريقة أقل ما قد يقال عنها أنها مريبة».

باشاغا يكلف القطراني مهام الحكومة
وكلف باشاغا نائبه، علي فرج القطراني، تسيير مهام الحكومة وتفويضه بكامل الصلاحيات الممنوحة لرئيس الوزراء، جاء ذلك في خطاب إلى هيئة رئاسة وأعضاء مجلس النواب بتاريخ أمس الإثنين، نشرته، الثلاثاء، صفحة الحكومة المكلفة من مجلس النواب بموقع «فيسبوك».

ونص الخطاب الذي نشرته صفحة الحكومة على موقع «فيسبوك»: «نفيدكم بأننا قررنا تكليف علي فرج القطراني، نائب رئيس مجلس الوزراء، تسيير مهام مجلس الوزراء بالحكومة، مع تفويضه بكامل الصلاحيات الممنوحة لرئيس مجلس الوزراء».

محاولات إقالة باشاغا
وسلط برنامج «تغطية خاصة» على قناة «الوسط» (WTV) في حلقته، أمس الإثنين، الضوء على محاولات مجلس النواب إقالة باشاغا، وتداعيات هذه الخطوة في حال إقرارها.

وقال عضو مجلس النواب، عبدالمنعم العرفي، إن طرح مسألة إقالة باشاغا من منصبه في جدول أعمال المجلس، فاجأت عددًا من الأعضاء، لافتًا إلى أن الأخير «لا يمتلك أي أذرع» لتنفيذ مهامه، وثمة توجه داخل المجلس لتشكيل حكومة مصغرة مناط بها إجراء الانتخابات.

بدوره، أوضح عضو مجلس النواب، جبريل أوحيدة، أن باشاغا لم يستطع تسلم السلطة من طرابلس للوصول إلى الانتخابات، وكان عليه أن يعتذر لمجلس النواب منذ ذلك الحين، لافتًا إلى أن باشاغا تعامل مع الميزانية التي أقرها مجلس النواب بـ«مزاجية» و«صرف بنودها خارج الميزانية بباب الطوارئ، وصرف أموالًا لم نعرف عنها شيئًا، وعندما حاولنا مناقشته في الأمر لم نصل إلى شيء»، وفق قوله.

شاهد أيضاً

مجلس الأمن يمدد ولاية بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا لمدة عام

اعتمد مجلس الأمن الدولي، اليوم الإثنين، قرارًا «بالإجماع» تمديد ولاية بعثة الأمم المتحدة للدعم في …