السبت , 2 مارس 2024
الرئيسية / مقالات / اشتباكات بين مجموعات موالية لحفتر وقوات حكومة الوحدة في غريان الليبية

اشتباكات بين مجموعات موالية لحفتر وقوات حكومة الوحدة في غريان الليبية

قتل اربعة اشخاص واصيب عدد اخر في اشتباكات عنيفة اندلعت الاحد في مدينة غريان غربي ليبيا، بين مجموعات مسلحة موالية للواء خليفة حفتر الرجل القوي في شرق البلاد، وقوات حكومة الوحدة الوطنية.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر في مديرية امن غريان قوله انه تم اغلاق مداخل المدينة فور تفجر الاشتباكات التي اندلعت فجأة في المدينة منذ ساعات الصباح الأولى.

واضاف المصدر ان اربعة اشخاص قتلوا واصيب عدد اخر في الاشتباكات .

واكد مصدر طبي في مسشتفى غريان العام حصيلة القتلى، موضحا انه تم تسجيل وصول عشرة جرحى جراء الاشتباكات حتى الان.

وقال المصدر الامني ان الاشتباكات اصبحت متقطعة في الساعات الاخيرة، مشيرا الى ان السلطات عمدت منذ اللحظات الاولى لاندلاعها الى اغلاق مخارج ومداخل المدينة حرصا على حياة المدنيين.

واظهرت صور متداولة على مواقع التواصل مركبات واليات عسكرية مشتعلة ومسلحين بالعشرات يجوبون شوارع المدينة الواقعة بعد 100 كلم جنوب غرب العاصمة طرابلس.

وتقع المدينة تحت سيطرة حكومة الوحدة الوطنية المعترف بها دوليا، والتي يرأسها عبد الحميد الدبيبة وتتخذ مقرها في طرابلس.

وتتنافس هذه الحكومة على السلطة مع حكومة اخرى في شرق البلاد مكلّفة من مجلس النواب، ويرأسها أسامة حمّاد، وهي مدعومة من اللواء حفتر الذي يقود ما يعرف باسم الجيش الوطني الليبي.

وقالت مصادر محلية ان الاشتباكات اندلعت بين لواء حماية غريان، ‏وجهاز دعم الاستقرار التابعين لحكومة الوحدة الوطنية،ومجموعات مسلحة موالية للجيش الوطني بقيادة حفتر.

ونقلت وكالة انباء “سبوتنيك” عن المصادر قولها ان العنف تفجر بسبب محاولة المجموعات الموالية للجيش الدخول الى المدينة.

واضافت ان قوات حفتر تمكنت من السيطرة على المدينة بعد طرد القوات التابعة لحكومة الوحدة.

وغرقت ليبيا في فوضى عارمة خلفت هذا الصراع الدامي على السلطة منذ سقوط نظام معمر القذافي قبل 12 عاما.

شاهد أيضاً

مجلس الأمن يمدد ولاية بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا لمدة عام

اعتمد مجلس الأمن الدولي، اليوم الإثنين، قرارًا «بالإجماع» تمديد ولاية بعثة الأمم المتحدة للدعم في …